جديد الصور
جديد المقالات
جديد الأخبار


الأخبار
أخبار منطقة تبوك
"شؤون الحرمين" تُطلق "لوامع الأذكار"

12-08-1442 01:38
صدى تبوك - متابعة

أطلقت الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي تطبيق "لوامع الأذكار" الجامع للأذكار والأدعية من القرآن والسنة النبوية، ويمتاز التطبيق بمجموعة من الخدمات والمزايا، منها: سهولة الوصول والتنقل داخل التطبيق، ودعم اللغتين العربية والإنجليزية، ومحرّك بحث سريع، والسبحة الإلكترونية، والمشاركة عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

ووفق الرئاسة، صمّمت وطوّرت التطبيق إحدى الشركات السعودية ذات خبرة رائدة في صناعة البرمجيات والتطبيقات الإسلامية بحِرفية دقيقة ومتخصصة، مع عددٍ من الوكالات والإدارات بالرئاسة، وهي: وكالة الترجمة والشؤون التقنية، والإدارة العامة لتقنية المعلومات، وإدارة التطبيقات الرقمية، وإدارة شؤون الأئمة والمؤذنين بالرئاسة، وإدارة التوجيه والإرشاد، وإدارة شؤون المصاحف والكتب.

كما ذكر مدير مشروع تطبيق (لوامع الأذكار) المهندس محمد بن فايز اللهيبي؛ أن التطبيق تمّ من خلال عدة شراكات مع جهات خارجية مختصة في صناعة البرمجيات والتطبيقات، وبإشراف فريق عمل مختص من الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي، وتحت إشراف ومتابعة من مدير فريق عمل تطبيق (لــوامع الأذكار) المهندس بندر بن محمد الخزيم، وبتوجيهات من الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس، لتحقيق تطلعات ولاة الأمر -حفظهم الله- في تقديم أرقى الخدمات لقاصدي وزوّار المسجد الحرام والمسجد النبوي، خاصة فيما يخص منظومة التطبيقات الإلكترونية، ووفّرت الرئاسة العامة عدة تطبيقات للتسهيل على ضيوف الرحمن والعاملين في خدمتهم.

ويجمع التطبيق الأذكار والأدعية من القرآن وصحيح السنة، وتقسيمها وتصنيفها حسب المناسبات والأحوال اليومية لسهولة الوصول إليها والبحث عنها، كما يدعم التطبيق جميع الأجهزة والأنظمة، (الآيفون، والأندرويد، وهواوي، والآيباد).


image
إضغط على الصورة لمشاهدة الحجم الكامل

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 99


خدمات المحتوى





تقييم
3.64/10 (40 صوت)

مواقع النشر
  • أضف محتوى في twitter
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في facebook

ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ ï؟½ï؟½ï؟½

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

جميع مايكتب في هذة الصحيفة يمثل رأي الكاتب ولايمثل رأي او توجة صحيفة صدى تبوك 2011م.